18 - لماذا سُمي شهر رجب بمُضر؟ - عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

ويسمى رجب مُضَر ، لماذا سماه النبي رجب مضر؟ لأن مضر ؛ قبيلة مضر التي منها النبي ﷺ  كانت تعظم هذا الشهر ، بينما كثير من العرب كانوا يتلاعبون بهذا الشهر ، يحولونه ؛ أي يغيرون الأشهر حتى لا يصير حراما ، عندما يريدون القتال في هذا الشهر فيقولون : الشهر الحرام رجب نغير مكانه ، وهذا من الضلال والعياذ بالله ؛ كما قال الله تبارك وتعالى : ﴿إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُوا﴾[التوبة: 37] فالنسيء هو تأخير الأشهر واللعب بالأشهر. رجبُ مُضَر ؛ سمي رجب مضر لأن قبيلة مضر التي تتبعها قريش ، وتميم وغيرها من القبائل ، هذه القبيلة كانت تعظم هذا الشهر ، وتسميه مُنَصِّلُ الأسنة ، وتسميه شهر الصمت ، أو الأصم ، مُنَصِّلُ الأسنة ، لماذا منصل الأسنة؟ لأنهم في هذا الشهر يأتون إلى الرماح وينزعون السن ؛ الذي هو الرمح ؛ السن الذي في الرمح ينزعونه حتى لا يقاتلوا في هذا الشهر ، منصل الأسنة يسمونه ، ويسمونه الأصم أو شهر الصمت ، لماذا أصم؟ قالوا : أصم لأنه لا تسمع فيه قرقعة السلاح ، ليس فيه قتال.

شارك