113_الاستعاذة لا تجوز إلا لله سبحانه وتعالى - الأصول الثلاثة - الشيخ الدكتور عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

 إن الاستعاذة لا تجوز إلا لله سبحانه وتعالى ولذلك أنكر الله تبارك وتعالى على أولئك القوم: 

وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الْإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا (6 الجن)

 وكان ينكر عليهم سبحانه وتعالى وهذا معناه في الآية هذه يوجد أناس من الإنس كانوا إذا سافروا وبلغوا واديا معينا مخيفاً فيه من السباع  وفيه من اللصوص وفيه... المهم مخيف. كانوا يعوذون بالجن. :وأنه كان رجالٌ من الإنس يعوذون برجالٍ من الجن فزادوهم رهقا". أي بدؤوا يطلبون منهم طلبات تثقل كاهلهم. "وأنه كان رجالٌ من الإنس يعوذون برجالٍ من الجن فزادوهم رهقا". أي أرهقوهم بما يطلبونه منهم. فإذاً الاستعاذة من هؤلاء هذه شركية ولذلك أنكرها الله تبارك وتعالى عندما قال: "وأنه كان رجالٌ من الإنس يعوذون برجالٍ من الجن" قال: "فزادوهم رهقا" والله أعلم.

شارك