270 ما هو أول ما يقابله المسلم في قبره؟ شرح الأصول الثلاثة - الشيخ الدكتور عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

 ما هو اول ما يقابله المسلم في قبره؟ هل عمله الصالح او مقعده بالجنة؟ او سؤال الملك له؟الانسان او اول ما يموت   يأتيه طبعاً ملك الموت فيقبض روحة فاذا كان مسلماً خرجت كما تخرج نقطة من فيه السقاء  يعني نقطة الماشية تنزل سلسة هكذا تخرج روح المؤمن سلسة  اما الكافر فتسحب من تفر من الملك فيجرها من الجسد كما يخرج السفودة من الصوف المبلول  السفود اللي هو الحديد اللي لها ثلاثة اطراف  يجرها من الصوف كيف يقطع الصوف حتى تخرج هذه الحديدة  فكذلك روح الكافر اعاذنا الله واياكم من ذلك. ثم يرتفع بها الى السماء  او او بعد ما يقبضها تأخذها الملائكة. ان كان مسلما تأخذها ملائكة الرحمة وان كان كاب اخذتها ملائكة العذاب معها كفن من النار او كفن من الجنة  فيصعدون بها الى السماء.  المؤمن عندما تصعد روحه الى السماء فيقول ما هذه الروح الطيبة؟ وهذه النفس الطيبة احب اسمائه اليه في الدنيا  فيقال هذا فلان ابن فلان  ثم يؤمر بها. فترجع الى الجسد.  اما الكافر فكذلك ترفع هذه الروح   الى السماء فلا تفتح لها ابواب السماء. ثم بعد ذلك يقال ما هذه النفس الطيبة؟ما هذه الريح الخبيثة؟ فيقال هذا فلان بن فلان باخبث اسمائه التي كان ينادى بها في الدنيا. ثم يضرب بمطرقة فيخر الى الارض مع الملائكة وهذا امور غيبية لا نراها. طيب ثم بعد ذلك يوضع   على   الالة التي يحمل فيها الى القبر اللي هو النعش او غيره  كل ادم وان طاله وكل ابن انثى وان طالت سلامته يوماً على الةٍ حدباء محمول. فيحمل المؤمن فيقول عجلوا به والكافر يقول ويله اين تذهبون به  ثم يؤخذ الى قبره ويدفن في القبر مجرد ان يدفن في القبر يأتيه الملكان فيقتدانه ثم يسألانه من ربك دينه كما هداك يستحب لنا اذا دفنا الميت ان نقول اللهم ثبته عند السؤال يعني الان. والنبي صلى الله عليه وسلم قال ان صاحبكم الان يسأل. فهذا الظاهر اول ما يقدم له في قبره هو السؤال. ثم بعد ذلك يأتيه عمله الصالح كصورة رجل صالح   صورة رجل صالح يقول من انت؟ما هذا الوجه  النير او كما قال؟ يقول انا عملك الصالح. ثم يأتي الكافر  عمله القبيح بوجهٍ قبيح. فيقول ما هذا الوجه القبيح؟فيقول انا عملك السيئ. عاذنا الله واياكم.  

شارك