188_من أركان الإيمان - الإيمان باليوم الآخر - شرح الأصول الثلاثة - الشيخ الدكتور عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

 من الايمان بالله وملائكته وكتبه ورسله قال واليوم الاخر. واليوم الاخر يتضمن الايمان به اموراً. اولاً يتضمن الايمان بالبعث. ان هناك بعث

أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ (115 الاحزاب)

. يعني شوفوا يوم البعث وهو يوم القيامة يوم يجمع الله يوم الجمع يوم الحشر هذا اليوم العظيم. لابد ان يكون والا كان والعياذ بالله ان ننسب الى الله تبارك وتعالى العبث وهذا لا يجوز. نحن الان المجرمين الذين يسفكون الدماء يعتدون على الاعراض يهينون الناس يذلونهم. افساد صور الافساد كثيرة لا حصر لها تقريباً. طيب هل هؤلاء اذا ماتوا انتهى كل شيء? لا الحمد لله في يوم قيامة. مهما أضاع من حقك في هذه الدنيا ستأخذه يوم القيامة. فلذلك من رحمة الله تبارك وتعالى ومن حكمته وعدله جل وعلا ان يكون هناك يوم قيامة. يقتص فيه الله جل وعلا للمظلوم من الظالم ويعطي كل ذي حقٍ حقه. سبحانه وتعالى. اذاً من الايمان باليوم الاخر الايمان بالبعث. ومن الايمان باليوم الاخر الايمان بالحساب بعد البعث. ومن الايمان باليوم الاخر الايمان بالجنة والنار. بعد الحساب اما الى جنةٍ واما الى نار. جعلني الله واياكم من اهل الجنة ومن يسمع. هذا امر. وان نؤمن ايضاً  في ما يسمى بحياة البرزخ. وهي المرحلة التي بين الحياة الدنيا وبين اليوم الاخر. هذه تابع لليوم الاخر. حياة البرزخ تابع لليوم الاخر. بداية اليوم الاخر. حياة البرزخ وهي حياة القبر وان هذا القبر اما ان يكون روضةً من رياض الجنة واما ان يكون حفرةً من حفر النيران. وان الانسان المسلم يفتن في قبره هو الذي اسس على اساس هذا الكتاب. وهو من ربك ما دينك? ما هذا النبي الذي بعث فيكم. هذا في القبر. ثم بعد ذلك ان كان هذا الرجل او المرأة ان كان هذا الانسان صالحاًاجاب عن هذه الاسئلة ثم فتح له باب من الجنة فيأتيه من روحها وريحانها وخيرها الشيء العظيم. حتى انه يقول ربي اقم ربي حتى احصل ما اريد. وعكس ذلك البعيد الكافر. عندما يقول ها ها لا ادري. ثم بعد ذلك تفتح له بابٌ من النار والعياذ فيأتيه من سمومها وحرها. فيقول ربي لا تقم الساعة. لا تقم الساعة. اذا هذا كله تبعٌ للايمان باليوم الاخر.  

شارك