30_ أعظم ما أمر الله به التوحيد وأعظم ما نهى عنه الشرك - كتاب الأصول الثلاثة -الشيخ عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

قول الشيخ رحمه الله تبارك وتعالى: اعلم أرشدك الله لطاعته أن الحنيفية ملة إبراهيم أن تعبد الله وحده مخلصاً له الدين وبذلك أمر الله جميع الناس وخلقهم لها كما قال تعالى: "وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون" ومعنى يعبدون: يوحدون، وأعظم ما أمر الله به التوحيد وهو إفراد الله بالعبادة، وأعظم ما نهى عنه الشرك وهو دعوة غيره معه والدليل قوله تعالى: "واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا"

شارك