18_ أول عشرة قرون بعد آدم كانت على التوحيد وبدأ الشرك في قوم نوح - الأصول الثلاثة - عثمان الخميس

استمع على الموقع

إقرأ

- يعني أول عشرة قرون بعد آدم عليه الصلاة والسلام كانت على التوحيد كما قال عبد الله بن عباس رضي الله عنه ثم بعد ذلك بدأ الشرك في قوم نوح حتى إنه لم ينج من المسلمين من الناس كلهم إلا من كان مع نوح في السفينة وأغرق الله أهل الأرض كلهم سبحانه وتعالى، ثم في زمن الأنبياء تسمعون وتقرؤون أن دائماً الأنبياء الذين يؤمنون بهم قلة، إبراهيم، لوط، يوسف، موسى، عيسى، قلة الذين يؤمنون بهم

شارك