هل الإنسان كونه يتمني الخطابة والإمامه يكون مرائيا

استمع على الموقع

شارك